Beranda / Kaba Maribaraja / Lembaga Pendidikan Islam Maribaraja (LPIM) / معنى السماحة واليسر في هذا الدين

معنى السماحة واليسر في هذا الدين

قال فضيلة الشيخ الدكتور محمد بن عمر بن سالم بازمول حفظه الله :

وما جاء عن أنس بن مالك رضي اللَّه عنه قال: قال رسول الله : إن هذا الدين متين فأغلبوا فيه برفق (أحمد: ٢٠/٣٤٦) ؛ هو أصل في تأكيد هذا المعنى، وهو معنى السماحة واليسر في هذا الدين، ومعنى هذا الحديث أن كل أمر جاء به الدين وثبت بدليل شرعي فهو يسر

فكل ما ثبت أنه من الدين بالدليل فهو يسر، وليس معنى قوله (إن الدين يسر) ليس معناه أن تختار الأيسر مطلقا، بدون ضوابط وقيود!

المرجع: القواعد الفقهية الخمس الكبرى ص ٨٤-٨٥

Tentang Zahir Al-Minangkabawi

Zahir al-Minangkabawi, berasal dari Minangkabau, kota Padang, Sumatera Barat. Setelah menyelesaikan pendidikan di MAN 2 Padang, melanjutkan ke Takhasshus Ilmi persiapan Bahasa Arab 2 tahun kemudian pendidikan ilmu syar'i Ma'had Ali 4 tahun di Ponpes Al-Furqon Al-Islami Gresik, Jawa Timur, di bawah bimbingan al-Ustadz Aunur Rofiq bin Ghufron, Lc hafizhahullah dan lulus pada tahun 1438H. Sekarang sebagai staff pengajar di Lembaga Pendidikan Takhassus Al-Barkah (LPTA) dan Ma'had Imam Syathiby, Radio Rodja, Cileungsi Bogor, Jawa Barat.

Check Also

الجمع بين الأحاديث عن قول “سيد” للنبي ﷺ

عن عبد الله بن الشخير رضي الله عنه قال: “انطلقت في وفد بني عامر إلى رسول …

Tulis Komentar

WhatsApp chat